المرأة العاملة
banner

وقالت القرق في حوار مع وكالة أنباء الإمارات “ وام “.. إن معرض أكسبو دبي الدولي 2020 سيوفر فرصة مثمرة للعديد من سيدات ورائدات الأعمال في دبي للنمو وتعزيز موقعهن.. كما يتيح الفرصة للكثير من الشركات الجديدة للتواجد وجني ثمار هذا الحدث الدولي الهام. 

وأضافت القرق أنه بحسب توقعات الخبراء فستتوفر حوالي/ 277 / ألف وظيفة جديدة على مدى ست إلى سبع سنوات قادمة والتي تساعد في النمو الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة.. بجانب توفير فرص عمل جديدة للمواهب والخبرات الجديدة والتي تدعم القطاع الاقتصادي ليس فقط لعام 2020 ولكن خلال السنوات التي تليه. 

وحول الدعم المالي وتمويل النساء الراغبات في تأسيس أعمال ومشاريع لهن في أسواق الدولة.. أوضحت القرق أن تأسيس الأعمال والنجاح يحتاج إلى دعم من مجالات مختلفة منها التمويل والدعم الحكومي والمجتمعي. 

وأضافت أن على النساء أن يسعين إلى جعل أصواتهن مسموعة واخذ مسؤولية التغيير على عاتقهن.. كما يساعد الاختلاط والتعرف على نساء مشابهات لهن بالتفكير برفدهن بالإلهام والحافز..إضافة إلى التعلم من خبرات بعضهن البعض.. وعادة ما تكون العضوات مستعدات لمساعدة بعضهن البعض. 

وقالت إن الكثير من المجموعات النسائية التي تلتقي بشكل دوري في دبي لمناقشة مواضيع تتعلق بالنساء في عالم الأعمال والكثير من هذه المجموعات مثل مجلس سيدات أعمال دبي.. تركز على تمكين المرأة والتثقيف والقيادة وربط الأعضاء مع الشركاء المحتملين. 

وأكدت القرق أن مهمة مجلس سيدات أعمال دبي يتضمن العديد من الجوانب لحياة سيدات الأعمال في المجتمع والاقتصاد حيث يهدف المجلس إلى دعم سيدات الأعمال في المجالين المهني والاستثماري في دبي اللاتي يعملن من أجل تحقيق النجاح على المستويين المحلي والعالمي والتعزيز من مساهمتهن في تطوير الاقتصاد في مختلف القطاعات ومجالات الأعمال. 

كما يلتزم مجلس سيدات أعمال دبي بتعزيز التسامح والتفاهم الثقافي من خلال الحوار والتعاون و محاربة الصور النمطية حول العالم العربي من خلال الاعتراف بإنجازات السيدات العربيات وتوفير منصة لهن لتسليط الضوء على التحديات التي تواجهنها. 

وأشارت القرق إلى آلية عمل تعزيز حضور المرأة في مختلف المجالات المهنية موضحة أن مجلس سيدات أعمال دبي تأسس ليملأ فراغا كبيرا في اقتصاد دبي. 

ويهدف المجلس إلى توفير منصة لسيدات الأعمال للتفاعل والانخراط في الأنشطة التعليمية والمبتكرة والحصول على التوجيه لتطوير شركاتهن ولقاء خبراء في مجالات متعددة ومناقشة فرص أعمال جديدة وخلق علاقات تعود بالمنفعة المتبادلة. 

وأضافت أنه تتم استضافة اللقاءات الشهرية للمجلس والتي تقدم للعضوات المهارات العملية والتحليلية والتي تعود عليهم بالفائدة بشكل يومي في حياتهن العملية والشخصية.. مؤكدة الدعوة إلى العمل المسؤول من خلال تحديد القضايا الرئيسية التي تهمهن وتقديم المعلومات وتجميع الموارد لضمان نجاح رائدات وسيدات الأعمال وأعضاء القوى العاملة. 

وأكدت القرق أن مجلس سيدات أعمال دبي يستمر بالعمل من أجل تحقيق هدفه بتغيير النظرة السائدة عن المرأة من خلال الاعتراف بإنجازات السيدات العربيات وتوفير منصة لهن لتسليط الضوء على التحديات التي يواجهنها..إضافة إلى تحديد أهم المشاكل وتوفير المعلومات وتوحيد المصادر والتشجيع على القيادة والحث على التصرف بمسؤولية ومعالجة المسائل المتعلقة برفاهية المرأة في عالم ريادة الأعمال والأعمال بشكل عام. 

ويستمر مجلس سيدات أعمال دبي بعقد اللقاءات الشهرية للمجلس والتي تقدم للعضوات المهارات العملية والتحليلية والتي تعود عليهن بالفائدة بشكل يومي في حياتهن العملية والشخصية بالإضافة إلى الترويج لمجلس سيدات أعمال دبي في المؤتمرات والمنتديات المحلية والدولية. 

وعن تقييمها لبيئة رواد الأعمال للسيدات في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.. أوضحت أن إعداد رائدات الأعمال في تزايد بشكل عام في منطقة الخليج العربي ولكن ما زالت نسبة رائدات الأعمال تحتل نسبة صغيرة من الساحة التجارية.. حيث نشهد اليوم تزايدا في عدد رائدات الأعمال في دبي ويعود الفضل في ذلك إلى المؤسسات والشبكات التي تشجع وتدعم رائدات الأعمال.. وقد كانت دول مجلس التعاون الخليجي مثل دولة قطر والبحرين والكويت وسلطنة عمان نشطة بشكل دائم في مجال برامج التطوير التي تشجع المزيد من السيدات للدخول في عالم ريادة الأعمال. 

ودعت القرق جميع النساء العاملات إلى الاستفادة من هذه الفرصة والانضمام إلى المجلس للتواصل مع النساء حيث أنه إذا تعاون مع بعضهن استطعن تحقيق الكثير موضحة أن مجلس سيدات أعمال دبي هو مجموعة غير ربحية مدعومة من قبل غرفة تجارة وصناعة دبي.. وبذلك يستطيع مجلس سيدات أعمال دبي أن يقدم للعضوات الكثير من الفرص التي لا يمكنهن الوصول إليها. 

وأكدت أنه بمجرد الإنظمام إلى مجلس سيدات أعمال دبي ستتمكن العضوات من أن يكن جزءا من مجموعة من السيدات المهتمات بتطوير أعمالهن من خلال بناء علاقات عالمية مع سيدات قياديات بالإضافة إلى نظرائهن من الذكور.. 

إضافة إلى تركيز المجلس على توفير منصة لبناء علاقات العمل وتبادل المعلومات والخبرات حيث أن عضوية مجلس سيدات أعمال دبي تقدم الكثير من الفرص لسيدات الأعمال. 

ونصحت القرق أن تكون هناك المزيد من المنصات والشبكات التي تقدم الدعم لرائدات الأعمال الطموحات وسيدات الأعمال.. مشيرة الى أنه يجب أن يكون هناك مجتمع أو شبكة للسيدات في عالم الأعمال تمكنهن من مشاركة خبراتهن وثقافتهن مع بعضهن البعض وبالتالي دعم بعضهن البعض.. وهذا ما يقدمه مجلس سيدات أعمال دبي.. 

ونصحت القرق كل سيدة في عالم الأعمال بأن تنضم إلى مجلس سيدات أعمال دبي حيث إنه من النادر إيجاد منظمة مثل المجلس تقدم الكثير من الدعم والثقافة وفرص التواصل مقابل رسوم بسيطة جدا. 

وذكرت القرق ان تم تأسيس مجلس سيدات أعمال دبي تحت مظلة غرفة تجارة وصناعة دبي عام 2002 ليكون المنظمة الرسمية الممثلة لسيدات ورائدات الأعمال في إمارة دبي. 

وأضافت ان مجلس سيدات أعمال دبي يؤمن بأهمية التوعية والتثقيف وتسهيل الفرص وتعزيز التغيير الإيجابي في المجتمع لتقبل المرأة في عالم الأعمال..وبالتالي تمكين النساء وتحفيزهن ليكن عضوات فاعلات في المجتمع والاقتصاد.. 

ويهدف مجلس سيدات أعمال دبي إلى دعم سيدات الأعمال في دبي واللاتي يسعين إلى تحقيق النجاح محليا وعالميا وذلك لتعزيز مساهمتهن في اقتصاد وانتاجية إمارة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة ككل..بالإضافة إلى تعزيز وتشكيل التنمية الاقتصادية في جميع القطاعات والمجالات لمجتمع الأعمال. 

وأشارت القرق إلى أن عضوية مجلس سيدات أعمال دبي مفتوحة للمواطنات والمقيمات في دولة الإمارات الساكنات في إمارة دبي..كما تم فتح العضوية مؤخرا لعضوات الأعمال التجارية الدولية. حيث ان مهمة مجلس سيدات أعمال دبي..تقديم منصات تعارف متنوعة للعضوات من خلال اشراكهن بفعاليات ومؤتمرات أعمال في دبي والإمارات الأخرى والمنطقة.. وتمكين العضوات من خلال دورات تدريبية مكثفة وندوات وورش العمل..ووصل العضوات ببعضهن البعض سواء كن في دبي أو في مناطق أخرى من العالم وتمهيد الطريق لفرص الأعمال التي من الممكن أن تتطور.